الرئيسية عاجل هل ينتقم “الكلب الكبير” من جون سينا فيNO MERCY؟

هل ينتقم “الكلب الكبير” من جون سينا فيNO MERCY؟

319
0
مشاركة

حاصر جون سينا غريمه رومان رينز بالميكروفون خلال صراعهم المتصاعد فى الرو، وحاول رومان رينز أن يجاريه لكنه لم يستطع، سينا هو ملك المتحدثين بالمايكروفون علي حلبة اتحاد WWE وقد يكون هذا أحد الأسباب الرئيسة التى جعلته على رأس قائمة نجوم الاتحاد لفترة كبيرة.

فوجود سينا يعني أنه هو الملك، ولايزال رينز هو وريث العرش والنجم المقرر له دفعات أكبر وأكبر خلال الشهور المقبلة.

قبل مواجهتهما فى No Mercy يوم 24 سبتمبر، تواجه سينا ورينز فى حرب كلامية بلا حواجز ولا حدود لثلاثة أسابيع متتالية، خلال هذا الوقت، كسر كلا الرجلين الحواجز الموضوعة أمامهما.

بدأت المعركة فى 28 أغسطس حينما تقابلا أثناء توقيع عقد المواجهة الكبيرة، وقام رينز بتذكير سينا أنه من جعل الاندرتيكر يعتزل، وقال إن وقت سينا على القمة قد انتهى.

ردا على ذلك قال سينا عن رينز أنه بمثابة الفتى الذهبي الذى تحميه الشركة، مؤكدا أنه نسخة قد صنعتها WWE ليكون شبيها بسينا، وعندما اختفت الكلمات من على لسان رينز، وجه إليه سينا الضربة القاضية.

وقال سينا إن “هذا يُسمى خطابا، إذا كنت الكلب الكبير فيجب أن تتعلم كيف تلقي خطابا”.

وفاز سينا فى تلك الليلة بصورة رائعة لتصبح النتيجة 1 – 0.

وفي جولتهما التالية، سخر رينز من سينا لاستغراقه وقتا طويلا للتغلب على جايسون جوردان. و جاءت فرصته الكبرى عندما نعته “الكلب الكبير” وهو لقب رينز بالكاذب الأحمق اللعين.

وتعمق سينا في ردوده على رينز أكثر من مرة بنفس المواجهة وكسب اهتمام الجمهور بما يقوله خصوصا عندما قال إن رينز يعاني لكسب حب الجماهير، وجاء رد رينز أنه لا يحترم سينا.

وفاز سينا بهذه المواجهة أيضا، لتصبح النتيجة 2 – 0 لصالح بطل العالم 16 مرة.

وفى الرو، تواجه المصارعان مرة أخرى، بينما تحدث برون سترومان وبروك ليسنر قليلا واستخدما لغة العنف، فإن رينز وسينا استمرا فى حربهما الكلامية.

وكانت هذه هى المرة الأفضل للكلب الكبير من بين الثلاث مواجهات، لم يكن يبدو عليه أنه متوتر كما كان يبدو في الأسابيع السابقة، لقد كان قويا، مركزا وواثقا من نفسه، وقد مرت أفضل ضربات رينز دون أن يلاحظها الكثيرون من الجماهير، حينما قال إنه يعرف شخصا ما ( الروك ) يمكنه إنعاش مسيرة سينا الفاشلة فى هوليوود.

ولكن سينا كانت له الكلمة الأخيرة حينما قال “اعتبرني كاختبار المنشطات يا رفيقي. لن تتعداني بنجاح،” قال سينا هذا لرينز في إشارة إلى مخالفته لسياسة الصحة في WWE فى 2016.

وقد تفوق سينا للمرة الثالثة ليجعل النتيجة الإجمالية لحربهم الكلامية 3 – 0 لصالح سينا.

وبدا سينا نجما كبيرا بثبات خلال تلك المواجهة، كان الشخص الذي تسبب في الضجة الأكبرعلى حلبة الرو.

وكان هناك استطلاع على WWE.com حول من قائل الحقيقة الكبرى في ليلة الإثنين والذي شهد فوز سينا بصورة ملحوظة حيث كان أكثر من 70% من الأصوات لصالحه.

ولم يتحدث رينز حتى الآن عن طلاق سينا من زوجته السابقة، لذا لا يزال أمامه على الأقل موضوع قوي للتحدث فيه ليحصل على نقطه وحيدة في العرض الأخير “الرو” قبل المواجهة الكبرى في No Mercy.

ومن المتوقع بحسب خبراء اللعبة أن يحقق رينز انتصارا داخل الحلبة، حيث يبدو كل هذا بمثابة إعداد لينتقم الكلب الكبير من سينا داخل الحلبة.

ويتردد أيضا في كواليس الرو أن أندر تيكر سيتدخل في المباراة لصالح رومان رينز ويجعله ينتصر على سينا حتى يتم تحديد مباراة تجمعه بسينا في بطولة سيرفايفر سيريس.

--------------
-

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here